الأخبار

بيان "القومي لحقوق الإنسان" بمناسبة اليوم العالمى للمرأة


أكد السيد محمد فايق رئيس المجلس القومى لحقوق الإنسان أن إعمال حقوق المرأة والمساواة بين الجنسين وتكافؤ الفرص بينهم هم من أهم العناصر لتحقيق السلام والأمن وحقوق الإنسان والتنمية المستدامة.
وشدد على ضرورة مواصلة دعم النساء في جميع أنحاء العالم، ومعالجة مختلف أشكال التمييز ضدهن.
وأشاد بما حققته مصر من نجاحات فى مجال تمكين المرأة والذى أنعكس فى منحها المزيد من الحقوق والمكتسبات بموجب الدستور والقانون، وبلوغها للمواقع المتقدمة فى مراكز صنع القرار.
جاءت هذه التصريحات بمناسبة اليوم العالمي للمرأة والذى يوافق الثامن من مارس من كل عام، ويأتى موضوع 2020 بعنوان: "أنا المساواة بين الأجيال.. إعمال حقوق المرأة".
يُذكر أن هذا العام تحل الذكرى الخامسة والعشرين لإعلان ومنهاج عمل بكين الذي تم اعتماده في عام 1995 في المؤتمر العالمي الرابع المعني بالمرأة في بكين، باعتباره خارطة الطريق لتمكين النساء والفتيات فى جميع أنحاء العالم.